الأربعاء 19 يونيو 2024

انا زوجي اتجوز امبارح من أرملة طبيبة بعد 8 سنين زواج

انت في الصفحة 1 من 5 صفحات

موقع أيام نيوز

تبدأ القصة بزوجة تحكي عن حياتها الزوجية التي استمرت لمدة 8 سنوات مع زوجها الذي كان يعاملها بحب وحنان وكرم. لم تواجه مشاكل كبيرة معه حتى في حالات الخلاف، حيث كان دائمًا يسعى للصلح بينهما حتى عندما تكون هي الطرف المخطئ.

في أحد الأيام، أخبرها زوجها بأنه يرغب في الزواج مرة أخرى من امرأة أرملة وهي طبيبة. في البداية، ظنت أنه يمزح ولكن سرعان ما أدركت أنه جاد في قراره. هذا الأمر أثار غضبها وتعصبها، وفي نهاية المطاف قررت الذهاب إلى منزل أهلها لتفكر في الموضوع وتتعامل مع مشاعرها الجديدة.

بعد أن قضت شهرًا مع أهلها، استمر زوجها في مراعاة أطفالهما، سواء بزيارته لهم أو بإرسال سيارة لنقلهم. بعد هذه الفترة، توصلت الزوجة إلى قرار أنها لا تستطيع العيش بدون زوجها لأنها تحبه أكثر من نفسها ولا ترغب في حرمان أطفالها من وجوده في حياتهم، فهو يعتني بهم ويحبهم بشدة.

بعد مواجهة ألم شديد ودموع كثيرة، قررت العودة إلى زوجها. أبواها وافقا على قرارها وعندما عادت، استقبلها زوجها بحنان وطمأنها بأن الأمور لن تتغير بينهما وأنها ستظل سيدة المنزل وزوجته الأولى. كانت متأكدة من حبه لها، لكنها لم تعرف سبب رغبته في الزواج مرة أخرى، ولم يذكر لها سوى أنه كان بحاجة لذلك.

انت في الصفحة 1 من 5 صفحات